«عطب الذات» لبرهان غليون: دليل ثورة مقبلة

2019-3-14

عبد الناصر العايد    كتاب برهان غليون الجديد، “عطب الذات”، الذي سيصدر في منتصف هذا الشهر، فريد في موضوعه، وسيبقى علامة فارقة في الأدبيات السياسية العربية، وأحد كلاسيكياتها لزمن طويل.   إذ يروي فيه أستاذ علم الاجتماع السياسي في جامعة السوربون، وأحد أهم المنظرين السياسيين العرب في نصف القرن الماضي، قصة اختبار منظومته الفكرية الثرية، على نار واحدة من أهم وأخطر التجارب السياسية في مطلع القرن الحادي والعشرين، وهي الثورة السورية، من موقع الفاعل والمحفز والقائد لأهم مؤسسة انبثقت عنها، وهي المجلس الوطني السوري، لا من موقعه المعتاد كمفكر ومثقف.   يبدو الكتاب من الناحية المنهجية نوعاً من السيرة الفكرية والسياسية لمؤلفه، وبهد المعنى لا يمكن له إلا أن يجمع بـ”الضرورة بين البحث والتحليل”. ويضيف غليون في مقدمته إنه بوضعه لهذا الكتاب يفي بدينين في ذمته “الأول تجاه الناشطين الشباب الذين وضعوا ثقتهم بي ودفعوني لأقود المجلس الوطني الذي كانوا وراء تأسيسه، والثاني تجاه جامعتي التي منحتني اجازة مدفوعة لعام كامل، لأتفرغ لنشاطي في المعارضة”، باعتبار أن هذا النشاط نوعاً متقدماً من البحث “السياسي” المتقدم الذي تحتفي به الجامعة.   وفي المقام الآخر يبدو الكتاب “تصفية حساب مع لحظة استثنائية من تاريخ سياسي بلغت فيها الفاعلية التاريخية حدها الأقصى، حالة فوق الزمن وخارجه، قضى فيها أشخاص بسطاء وتقريبا من دون تاريخ، في معركة شرف حقيقية، فيما سقطت فيها وجوه لم تستطع ان تغادر عتبة التاريخ الماضي، وبقيت تتناحر على مواقع سلطة وهمية بدل المخاطرة وتقاسم المسؤولية”،” وهو ايضا ...

إقرأ المزيد...

مقابلات مرئية

عنب بلدي تحاور المفكر السوري برهان غليون

2019-03-15 :: قناة عنب بلدي

المزيد...