كلمتي الى الملتقى الوطني الثوري

2018-01-20:: face book

ترجمة :

 

كلمتي الى الملتقى الوطني الثوري
الذي عقد اليوم 20 ك2، بمبادرات نشطاء الثورة وتنسيقياتها، في باريس و33 نقطة أخرى في سورية والعالم، لإسقاط مؤتمر سوتشي الروسي والتأكيد على أهداف الثورة السورية.

أودّ في بداية اعمالكم ان اهنأكم على نجاحكم في تنظيم هذا الملتقى الذي لايمثل ردا على مناورة سوتشي التي تكاد تنهار من تلقاء نفسها لهشاشة أركانها وافتقارها الشرعية فحسب، وإنما لانه كسر جدار الشك بالذات وانعدام الثقة الذي حرم السوريين من التفاهم والتعاون والنجاح في تنظيم حهودهم وتعظيم فدراتهم على التأثير في تقرير مصيرهم.
لقد نجحتم في ما انجزتموه لأنكم وضعتم تحقيق الهدف قبل اي اعتبارات سياسيةً او فكرية او شخصية اخرى. وهذا المكسب هو في نظري الأهم بصرف النظر عن اي نتائج اخرى. وبمقدار ما نحافظ عليه يمكن ان نحول هذا الملتقى الى الخطوة الاولى التي تفتتح، كما يقول المثل الصيني، طريق الالف ميل. 
احييكم وأدعو لكم بالتوفيق
برهان غليون