بمناسبة رأس السنة الميلادية الجديدة 

2017-12-31 :: face book

ترجمة :

 

نقدم التهنئة للشعب الايراني الذي أعاد، بانتفاضته المباركة ضد حكم القرون الوسطى وطغيانه، الأمل إلى كل شعوب المنطقة، وفي مقدمها الشعب السوري الذي اكتوى بنار سياساته الامبريالية والطائفية.
نتمنى أن يكون عام ٢٠١٨ عام عودة ايران إلى رشدها بعد ضياع طويل، ومناسبة لاستعادة الشعب الايراني هويته الحقيقية، ايران الثقافة والحضارة والفكر المنير،
وأن يكون عام هزيمة مشاريع الثورات المضادة وتأهيل نظم الطغيان الفاسدة والمارقة وفرضها من جديد على شعوب المشرق، التي ضربت المثل في الأعوام الاخيرة في التضحية والصمود والفداء من أجل الحرية،
وأن يكون عام الانهيار المنتظر لأحلام العظمة التي ذهبت بعقول العديد من النخب الحاكمة، الاقليمية والدولية، التي اعتقدت أن فرصتها جاءت لبناء امبرطوريات على حساب الشعوب المقهورة وكسر إرادتها ودفن ربيعها السياسي وحضارتها. 
عام الشفاء من جنون العنف الذي استبد بمشرقنا، والسعي لوضع حد للحرب والدمار وسفك الدماء،
عام التفاهم والتعاون بين الجميع من أجل التنمية والارتقاء بشروط حياة الإنسان، المادية والفكرية، وتحقيق آمال الشعوب وتطلعاتها الألفية نحو العدالة والسلام والحرية.